مقالات

 أحمد كنعان: الانتقال من المرأة الأليغوريّة إلى المرأة في حياتها اليوميّة

 بقلم : عايدة نصر الله

 إنّ صورة المرأة ومرموزاتها كيفما تمثّلت في أعمال كثيرين من الفنّانين الفِلَسطينيّين – منذ سنوات السبعين حتى اليوم – ظهرت كميثوس قوميّ، وكعنصر قويّ يمثّل الأمّة. وقد رُبطت المرأة بالوطن كونها الأمّ التي تنجب الأولاد مثلما هو الوطن الذي يعطي الأمومة للشعب (Kandiyoti, 1991, p. 429)، وذلك رغم وجود فجوة شاسعة بين تمثّلات جسد المرأة في الفنّ والأدب وبين دورها في الواقع (طرابيشي 1997، ص. 3-10). وقد أدرجت تينا مالحي شرويل Tina Malhi- Sherwell)) في مقاليها من السنة نفسها أنّ جسد المرأة ضروريّ وأساسيّ للحفاظ على هُويّة وجينالوجيا الأمّة (Malhi 2000a, 2000b). ونرى ذلك في أعمال فنّاني السبعينيّات والثمانينيّات بشكل خاصّ. وقد أدرجت كلّ من ﭬـيـرا تماري وﭘـيني جونسونTamari, Vera & Penny Johnson)) نماذجَ فنّيّة لرسّامين فِلَسطينيّين تُبيّن – من خلالها – تصوير المرأة الرمزيّة المضخّمة كنموذج للأمّ الوطن. فمثلًا، في أعمال كلّ من تيسير بركات ونبيل العناني وغيرهما يتمظهر الجسد النسويّ كجسد مضخّم وتلبس النساء في رسوماتهم ثيابًا تحيل إلى الطبيعة التجريدية لطبيعة فِلَسطين، عن طريق التطريز الفِلَسطينيّ. وغالبًا ما تظهر المرأة الفِلَسطينية بنظرتها الحالمة التي لا تنظر مباشرة إلى المشاهد، باعتبارها نظرة ترمز إلى المستقبل [وتعني العودة إلى الوطن البعيد]، لهذا لم تكن صورة المرأة ذات الجسد الضخم سوى تجسيد للأرض المسلوبة. (Tamari & Johnson, 1995, p. 164) وهذا ما يعني أنّ المرأة صُوّرت بطابع النساء الأليغوريّات

 لوحات تشكيلية ما بين 2006 و2015

 بقلم : يوسف فلاح الياس

 يوسف فلاح الياس يُعتبر الفنّان أحمد كنعان من أكثر الفنّانين المحلّيّين إنتاجًا، إذ تمتدّ مسيرته الفنّيّة قرابة ثلاثين عامًا، أنتج – خلالها – مئات الأعمال الفنّيّة المنتشرة في أرجاء العالم المختلفة، متّخذًا بذلك أسوبًا فنّيًّا خاصًّا به، ليعبّر عمّا يجول في خاطرة كفنّان متعدّد المجالات، ما بين رسم ونحت. من خلال مواكبة الفنّان كنعان – على مدار العقد الأخير – نرى أنّ هناك تطوّرًا مستمرًّا في مسيرته الفنّيّة على صعيد الأسلوب والمضمون. إنّ ما يميّز أحمد اختياره لمواضيع تعبّر عنه كإنسان عربيّ ينتمي إلى هذه البلاد، مستلهِمًا مواضيعه من بيئته ومجتمعه. سأتطرّق – في هذا المقال – إلى بعضٍ من مواضيعه، وسأقسّمها إلى مجموعات: مجموعة الفارس، مجموعة اللاجئ، مجموعة العرس، مجموعة مقيمون غير شرعيّين، مجموعة بيئتي ومجموعة الزيتون أمّا مجموعة المرأة فستكتب عنها الدكتورة عايدة نصر الله في مقال منفرد. مجموعة الفارس

 لا شيء إلا الضوء – عن أعمال أحمد كنعان

 بقلم :

 بشير مخّول

 البحث عن الهوية في أعمال أحمد كنعان

 بقلم :

 روتي أوفِق

 أحمد كنعان – تماثيل

 بقلم :

 تمار هوروﭭيتس ﻟﻴﭭنه مقال من كتالوج-احمد كنعان ,تماثيل-2011 المتحف المكشوف,الحديقه الصناعيه,عومر,النقب

 أيتها المنحوتة المجنحة !

 بقلم :

 ابراهيم مالك

 لوحات على شاكلة إمرأة بريشة الطمراوي أحمد كنعان

 بقلم :

 من إيناس مريح مراسلة موقع niswan.net - من مجموعة صحيفة بانوراما وموقع بانيت 13:02:46 18/08/2011

 تشكيليون فلسطينيون (40) الفنان أحمد كنعان

 بقلم :

  تاريخ النشر: 21/02/2011 - 02:52 م خاص بمؤسسة فلسطين للثقافة عبد الله أبو راشد*

 الثالوث الأرضي المقدس

 بقلم : ابراهيم مالك

 ابراهيم مالك

 كنعاني يغزل بيتاً من خيوط الشمس والفيروز والفخار!!

 بقلم : ياسمين مخلوف-2009

 عبق وتاريخ وآلهة ومعابد وقصور وحضارات ومعالم قابعة على مر العصور، تجسدت في أعمال فنان كنعاني والذي لخص شغفه في الفن التشكيلي في حديث خاص لموقع فرفش في هذه السطور. في زيارة الى منزله أجرينا معه هذا الحوار أثناء ارتشاف فنجان من القهوة العربية من يد زوجته ملكة والتي عشقها وجسّدها في عدة أعمال حملت اسم مليكتي:

 الفنان احمد كنعان يضع الرسم والنحت على الخارطة الفنية المحلية

 بقلم : محاسن ناصر

 من: محاسن ناصر مراسل موقع العرب وصحيفة كل العرب

 الفنان احمد كنعان وتاثره من الحضارة الكنعانية القديمه-اياد صباح\غزه

 بقلم : اياد صباح \غزه

 قدم أحمد العديد من المعارض الفنية إلى جانب مجموعة من الأنصاب التذكارية التي كانت تحاكي الأسطورة الكنعانية والنحت الكنعاني , فقد درس الفنان الحضارة الكنعانية بدافع البحث في جذوره التاريخية ولا سيما أن اسمه يشير إلى هذه الحضارة,

 تحية لصمودك

 بقلم : نزيه حلبي

 تحية لصمودك هو عنوان مهرجان اقيم امس في حيفا لدعم الأسيرات الفلسطينيات في السجون الإسرائيلية بمبادرة كوادر نسائية وشبابية

 مهما اغتربت فإن لديها القدرة لتشبك أياديها وتستصرخ أنا من هنا

 بقلم : بقلم ياسمين مخلوف جريدة فصل المقال 16\12\1998

 ** تنظر هناك فترى عمالاً فلسطينيين يقفون في طابور مخفيي الملامح عند حاجز ايرز, وتنظر هنا فترى صندوقاً خشبياً زينته زخرفة الأرابيسك أحاط بقطع من البلاط,

 إغلاق معرض(فارس الأحلام) للفنان أحمد كنعان من طمرة بحجة إقامته ضمن فعالية القدس عاصمة الثقافة العربية

 بقلم : ايناس مريح-جريدة مع الحدث

 مع الحدث- قامت الشرطة الإسرائيلية وبأمر من وزير الأمن الإسرائيلي افي ديختر، بإغلاق معرض فني (فارس الأحلام) لأعمال الفنان التشكيلي الفلسطيني أحمد كنعان من طمرة، والذي أقيم قبل أسبوع من انطلاقة نشاطات القدس عاصمة الثقافة العربية، في المسرح الوطني الفلسطينيالحكواتي، وتم إغلاقه بحجة إقامته ضمن فعالية القدس عاصمة الثقافة العربية.

 جميل السلحوت : في انتظار فارس الأحلام

 بقلم : جميل السلحوت-القدس

 جميل السلحوت : معرض الفن التشكيلي فارس الأحلام الذي افتتح يوم الثلاثاء 17-3- 2009 في المسرح الوطني الفلسطيني في القدس، ويستمر حتى مساء 24 اذار الحالي ، وما يحويه من لوحات فيها تجديد وتميز للفنان احمد كنعان ابن مدينة طمرة الفلسطينية ،

 فارسُ الأحلام- يمتطي فَرَسَ العروبة بهامتهُ مرفوعة

 بقلم : غاده اسعد

 لقاء مع الفنان التشكيلي أحمد كنعان: عشيّة افتتاحه معرضه الجديد فارس الأحلام والذي افتُتح مؤخرًا في ملاهي التوت في طمره فارسُ الأحلام- يمتطي فَرَسَ العروبة بهامتهُ مرفوعة تحتَ هذا الاسمِ فارسُ الأحلام أقامَ الفنان أحمد كنعان معرضه الجديد، والمتجدّد . غادة أسعد – جريدة صوت البلد 2007-

 بانو راما الفن التشكيلي الفلسطيني (8) الفنان أحمد كنعان

 بقلم : خاص بمؤسسة فلسطين للثقافة

 تاريخ النشر: 28/01/2007 - 11:39 ص خاص بمؤسسة فلسطين للثقافة الفنان أحمد كنعان الفنان التشكيلي الفلسطيني (أحمد كنعان)، مفتون بعوالم البحث والتجريب والتنقل المُريح ما بين مقامات الواقع والأسطورة، من خلال تجليات العزف التقني والفكري على خامات تقنية متنوعة الخصائص. ابتكاراته ليست محصورة في ميدان تقني واحد، بل تشمل فنون الرسم والتصوير الزيتي الملون، وتتسع لمواضيع الزخرفة والتصميم وأعمال الفسيفساء والنحت الجداري والنصبي ثلاثي الأبعاد، وجد في متن نصوصه فسحة لمُخيلة واستعارة وتورية وتجريد لواقع.

 أحمد كنعان : حكواتي بالصورة بين الواقعي والتحليق للحلم.

 بقلم : عايدة نصرالله

 يضم هذا الكاتالوج للفنان أحمد كنعان بغالبيته لوحات من سنة 2005-2007، معظمها تتمحور حول موضوعة الفارس وبعضها يتمازج مع موضوعة المرأة وارتباطها

 جدل الذات والآخر في تجربة أحمد كنعان

 بقلم : محمد أبو زريق

 تتنوع الأعمال الفنية من رسم وتصوير ونحت لدى الفنان الفلسطيني أحمد كنعان فيأتي أسلوبه في الرسم زخرفيا أو مجردا كما تتنوع أعماله النحتية في الأسلوب بين أعمال

 [ 1 ]   2